مدرسة جرافيك مان  

ايقاف العضويات التي لم تسجل دخول منذ عام


خلفيات الاستوديوهات الدعايه والاعلان و الطباعة دورة فوتوشوب الاستوديوهات دورة سويش ماكس دورة مونتاج الفيديو تحميل خلفيات فيديو خلفيات فوتوشوب psd جرافيك مان
الانتقال للخلف   مدرسة جرافيك مان > الأقسام العامة > المواضيع الاخباريه > المنتدى الاسلامي

الملاحظات

المنتدى الاسلامي الحمد لله على نعمة الاسلام


هبي ياريح الإيمــان

الحمد لله على نعمة الاسلام


إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 19-10-2010, 10:24 PM   #1
سلطان الزهراني
الرائـــع

الإقامة :  السعوديه
هواياتي :  الجرافيك والمونتاج
سلطان الزهراني في إبداع مستمرسلطان الزهراني في إبداع مستمرسلطان الزهراني في إبداع مستمرسلطان الزهراني في إبداع مستمرسلطان الزهراني في إبداع مستمر
سلطان الزهراني غير متواجد حالياً
New Asa هبي ياريح الإيمــان




هبي ياريح الإيمــان



هبي ياريح الإيمــان




قصـــة الموضوع



سفينة نفسك مطاردة في بحر الدنيا .... تائـــهه
تلتمس المأوى.. أغواها الشيطان ملياً في كل
غداة وعشيا ... لكن الله برحمته
أهداكـ طريق هدايته

فتهب ريح قدسيه تبذر في القلب الإيمان
وتزيل الغفلة تطويها تهزم اجناد الشيطان
وشراع الخير ستنشره لتعود الى بر أمان
وهناكـ سيحلو مرسانا في أطيب عيش وجنان





كم تزن عند الله ؟؟؟؟


الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على امير المجاهدين وقائد الغر المحجلين محمد بن عبدالله
وعلى آله وصحبه وسلم أما بعد .......

أرسل إليكم هذه الكلمات على ذبذبة طولها وعرض صدقها عبر أثير الأشواق وفي اجواء
المحبه , لتستقبلها أطباق القلوب الحائره عبر موجات الإيمان , ابثها اليكم في هذا الوقت العصيب الذي
أستأسد فيه الباطل , وتكالبت علينا الأمم , وضاقت بنا السبل , ودب فينا الوهن , فاذا بعذابات المؤمنين لا
حد لها , واذا بكل جرح من جراحاتنا لايكاد يتدمل الا وفي الجعبه عشر جراحات وانتشرت ظاهرة الغثئيه
في عموم المسلمين وعمت مجتمعاتناالشخوص الخاويه والرموز التافهه , وقام الأصفار مقام الرجال
وافتى التافهه في امر العامه ...


والدليل : انظر حولك وفتش عن شبابنا اين تجدهم إما في النوادي والأسواق يبحثون صيد ثمين
ويتلهفون على فريسه جديده ’, وإما على المدرجات الرياضيه يشاهدون معارك وهميه ويحتفون
بأبطال مزيفين , وإما على الأرصفه في الشوارع يقتلون الأوقات ويقتلون معها الشهامه والنخوه
والمروءات
أنظر حولك وفتش عن بناتنا لتجدهن في الأسواق يعرضن اللحم على الهر ويكشفن السلعه للمشتري
أو في بيوتهن خلف سماعات الهاتف يمزقن الفضيله ,او مع مجلات وروايات تنشر أوهام الحب والرذيله
أو امام شاشات وأفلام تثير الشهوات وتُشعل الغريزه .أما ليلهن .. فلذات وآهات وزفرات وحسرات.


فهل هذه أمه تستحق النصر ؟؟! فيالها من حسره لامست افئدة المخلصين فأطارت النوم من أجفانهم
وغرست الهم في أعماقهم . ننتسب لرسول على قمة أولى العزم من الرسل ثم يكون هذا حالنا؟؟!
ننتمي الى رسول كان عزمه أنه اذا نامت عيناه لم ينم قلبه ثم نغرق في سباتنا !! رسولنا الذي كان من عزمه
انه لم يتثاءب في حياته قط . رسولنا الذي من عزمه انه كان اذا عمل عملا أثبته وظل مواظبا عليه حتى الممات
رسولنا الذي كان من عزمه ان وزنه في الميزان اثقل من امه بأسرها كما ورد ىفي الحديث (( يا ابا ذر أتاني ملكان
وانا ببعض بطجاءمكه فوقع احدهما على الارض وكان الاخر بين السماء والارض . فقال احدهما لصحابه : أهو هو
قال نعم قال فزنه برجل . فوزنت به فوزنته ثم قال فزنه بعشره فوزنت بهم فرجحتهم ثم قال زنه بألف فوزنت بهم ورجحتهم ,
كأني انظر اليهم ينتشرون علي من خفة الميزان قال فقال احدهما لصاحبه لو وزنته بأمه لرجحها .

وورث هذا النبي على دربه سائرون . ومن شعلة عزمه يقبسون لذا الواحد منهم بعشره او بمائه
او بألف او باكثر من ذلك او اقل كلٌ حسب علوم همته واخلاص نيته وصدق عزيمته وشدة بأسه
وصدق ربنا القائل (( إن يكن منكم عشرون صابرون يغلبو مائتين وإن يكن منك مائه يغلبو الفاً من
الذين كفرو بأنهم قومٌ لا يفقهون )) الانفال 65

لذا كانت تربية الله للمؤمنين مبنيه على هذا الاساس : التطلع الى اعلى المقامات والصول
الى اشرف المنازل قال عز وجل على لسانهم (( ربنا هب لنا من ازواجنا وذرياتنا قرة اعين
واجعلنا للمتقين اماما )) الفرقان 74 ولم يقل من المتقين لان امامة المتقين هي قَدَر الصالحين
وأمنية المؤمنين وأمل الأمه إن هي ارادة التخلص من حالة الضعف والذل والهوان
وهذا النوع من الخلق ما رجح في الميزان الا لعلو همته وشدة يقينه وعمق تربيته ومتانة رصيده
ولأنه سما حتى جاوزا السما وعلا كي ما يدرك العلا فقد اثار إعجاب النبي صلى الله عليه وسلم
حتى فاض إعجابه على من حوله من أصحابه فقال مفاخرا أي الخلق أعجب اليك إيمانا ؟ قالوا الملائه
وقال : وكيف لا يؤمنون وهم عند ربهم ؟ قالوا : فالنبيون قال : ومالهم لا يؤمنون والوحي ينزل عليهم ؟
قالوا فنحن قال : ومالكم لا تؤمنون وأنا بين أظهركم؟ قالو فمن يارسول الله قال : (( ألا إن اعجب الخلق
إلى إيمانا لقوم يكونون من بعدكم يجدون صحفا فيها كتاب يومنون بما فيها ))

واعجب معي من خبر احدهم وهو شيخ الاسلام ابن تيميه لما قيل له : قد امر السلطان بنفيك الى قبرص
او قتلك اوسجنك فقال والله إن بي من الفرح والسرور مالو قُسم على أهل الشام لوسعهم , والله إني كالغنمه
ماتنام الا على صوف , إن نُفيت الى قبرص دعوتُ أهلها إالى الاسلام وإن سجنت خلوتُ بعبادة ربي وإن قُتلت فأنا شهيد

وما أحوجنا اليوم إلى هذا الصنف من الرجال , ليثقلوا ميزان الأمة ويرجحوا كفتها ويصدوا عدوها ويعيدوا كرامتها
وليس بضارهم إن كانوا ندرة في هذا الزمن فإنها ندرة الجوهر في سوق الطلب , ولمعة الذهب تستحق التعب
وليس من وصول إلى هذا الصنف من الأبطال الأفذاذ إلا عن طريق إنتفاضة إيمانية

تزيل ما تراكم فوقنا من غبار الذلة ودثار الضعف .

هنا جاءت هذه الريح الإيمانية لتساهم ولو بالكلمات والأسطر في صناعة هذا الجيل الرباني الفريد وتقتلع من قلبه حشائش الشهوات وبذور الملهيات
لتغرس بدلا منها بذور الإيمان وزهوره اليانعات , وتروي بدمع الخشية شجرة الشجاعة ونبتة المكرمات .

نعم .. هبت ريح الإيمان على الأمة اليوم لتعصف بالجبن وتطيح بالخور وتذهب بالسكون
هبت لتقتلع آثار الشيطان وأركان الشهوات ولعاعات الدنيا وسفالات النفوس , هبت من عمق الألم وشدة المعاناة
لتعلن أن الروح الجديدة قد ولدت والفجر الوليد قد بدأ وأنوار الطريق علت في الأفق تهدينا السبيل .





وهي مع هبوبها تسألك: أتدري ما سر المشكلة ومفتاح الحل وروح القضية وأصل المعاناة ؟!
ثم تقوم بالإجابة عليك عاصفة قوية: إنه أنت .. لو صح دينك وقوى إيمانك ..
لو علت همتك وخنس شيطانك .. لو عاشت مروءتك ومات عجزك ..
لرأيت العجب , ولكنكم قوم تستعجلون!! الأمة تحتضر وبيدك قارورة الدواء
تموت وعندك أسباب الشفاء , فهلا انتفضت انتفاضة الريح وقمت قومة الأسد الجريح ؟!
لتصلح ما فسد وتبني ما انهدم , وتبعث الحياة في قلبك ثم في قلب من حولك
وتستقيم على الجادة ثم تدعو غيرك إلى الإستقامة , وتنقذ نفسك ثم تمد يد المساعدة إلى كل محتاج
هذا وإلا ... فالهوان في الدنيا والهلاك في الآخرة .



هبي ياريح الإيمــان








للقراءه فقط

الرجاء عدم الرد حتى يكتمل الموضوع

للحديث بقيه .....









التعديل الأخير تم بواسطة سلطان الزهراني ; 24-10-2010 الساعة 01:35 PM
  رد مع اقتباس
قديم 20-10-2010, 01:21 AM   #2
سلطان الزهراني
الرائـــع

الإقامة :  السعوديه
هواياتي :  الجرافيك والمونتاج
سلطان الزهراني في إبداع مستمرسلطان الزهراني في إبداع مستمرسلطان الزهراني في إبداع مستمرسلطان الزهراني في إبداع مستمرسلطان الزهراني في إبداع مستمر
سلطان الزهراني غير متواجد حالياً
افتراضي رد: هبي ياريح الإيمــان







هبي ياريح الإيمــان

كيف لا تكره ذنوبا كانت سبب سقوطك في عين الله
و كراهية الناس لك، و حاجبة التوفيق عنك، و مانعة الإحسان إليك،
و فاتحة الأحزان عليك ؟، و من كره شيئا هرب منه...


هذه الرسالة لإيقاظ النائمين من أهل المعاصي،
الغافلين من أصحاب الذنوب، حتى يهجروا الخطايا قبل حلول المنايا، و يبعثوا الأمل قبل دنو الأجل
.


هذه رسالة للمؤمنين من أهل التقوى ... و الصالحين من إخوان الفلاح حتى يتجنبوا السقوط في مهاوي الذنوب.
عرضت فيها إلى آثار الذنوب القبيحة فاقرأوها بقلوبكم قبل عيونكم، و لا تنسونا من صالح دعائكم.


حرمان العلم والرزق:

جلس الشافعي إلى الإمام مالك يوما، فأعجب به مالك و قال له:إن الله قد قذف في قلبك نورا فلا تطفئه بظلمة المعصية
لكن الشافعي خالف وصية مالك يوما، فنظر إلى كعب امرأة في طريق ذهابه إلى شيخه وكيع بن الجراح فنسي و تعثر حفظه
كان الشافعي يحفظ طبعا، بل كان يضع يده على الصفحة المقابلة حتى لا يختلط حفظه) فأكد وكيع نصيحة مالك بترك الذنوب دواء ناجعا للحفظ.

شكوت إلى وكيع سوء حفظي فأرشدني إلى ترك المعاصي.
و اخبرني بان العلم نـــور و نـور الله لا يهدى لعاصي.


وهذا المعنى هو الذي أبكى أبا الدرداء لما فتح المسلمون قبرص قيل له: ما يبكيك في يوم اعز الله فيه الإسلام و أذل الشرك و أهله؟!
فقال: ما أهون الخلق على الله عز وجل إذا تركوا أمره، بينما هم أمة قاهرة قادرة إذا تركوا أمر الله عز وجل.

إذا كنت في نعمة فارعها فإن الذنوب تزيل النعم.
و حطها بطاعة رب العباد فرب العباد سريع النقم.


هبي ياريح الإيمــان


عجيبه


وقد تسال و تقول: كيف أصبح اليوم أهل الفسق و العصيان في المعالي، و كثير من أهل الحق و التمسك بالإسلام يعانون الفقر و الضعف و الذل؟!
و يرد عليك رسول الله صلى الله عليه وسلم فيقول:" إذا رأيت الله يعطي العبد من الدنيا على معاصيه ما يحب فإنما هو استدراج"
ثم تلا: « فلما نسوا ما ذكروا به فتحنا عليهم أبواب كل شيء حتى إذا فرحوا بما أوتوا أخذناهم بغتة فإذا هم مبلسون».

أخي الغافل.. إذا رأيت الله يوالي عليك نعمه و أنت تعصيه فاحذره، و إذا رزقك بمال أو عيال أو صحة أو جمال ثم رددت عليه النعمة بالمعصية فاحذره
بل خف على نفسك من زوال نعمته و فجاءة نقمته و عظيم سخطه و تحول عافيته.

أتريدني أن اثبت لك هذه السنة الربانية من كتاب الله عز وجل؟!.

اسمع إلى قول الله عز وجل يصف الكافرين:
«و لولا أن يكون الناس امة واحدة لجعلنا لمن يكفر بالرحمن لبيوتهم سقفا من فضة و معارج عليها يظهرون٭
و لبيوتهم أبوابا و سررا عليها يتكئون٭و زخرفا و إن كل ذلك لما متاع الحياة الدنيا و الآخرة عند ربك للمتقين».



2. القلب المستوحش:



فان الذنوب تورث القلب وحشة وحزنا يلقيان ظلالهما على القلب فور اقتراف الذنب مقارفة الخطيئة
و نحن نتحدث هنا عن من عمر الإيمان قلبه، فمثل هذا لا تتم له لذة المعصية أبدا و لا يكمل بها فرحه
بل لا يباشرها إلا و الحزن يخالط قلبه، و لكن سكر الشهوة يحجبه عن الشعور به
فمن خلا قلبه من هذا الحزن فليتهم إيمانه، و ليبك على موت قلبه...

إنا لله و إنا إليه راجعون.


خراب الديار

قال مالك بن دينار:" إن القلب إذا لم يكن فيه حزن خرب، كما أن البيت إذا لم يسكن خرب".

ليس الحزن ضمانا لعدم خراب القلب فحسب، بل هو سبب من أسباب دخول الجنة عند الحسن البصري
الذي قال:" إن المؤمن ليذنب الذنب فما يزال به كئيبا حتى يدخل الجنة".
يا أخــي... يا مدعي الحزن بالقول، و أفعالك تكذب لسانك، لو كان في قلبك حزن...
لبدا أثره على جسدك، لظهر...بكاء من خشية الله، لظهر...إتباعا للسيئات بالحسنات، لظهر...دفنا للنفس في أحضان الصالحين
لظهر...هجرانا لآهل المعاصي، لظهر...توبة صادقة و عبرة نادمة و عزما حديدا.


3. وحشة مع الصالحين:



قال أبو الدرداء: ليحذر أحدكم أن تلعنه قلوب المؤمنين من حيث لا يشعر، ثم قال: أتدرون مم هذا ؟

قال : إن العبد ليخلو بمعاصي الله ، فيلقي الله ببغضه في قلوب المؤمنين من حيث لا يشعر.

إذا وجدت من إخوانك جفاء فذلك لذنب أحدثته، فتب إلى الله عز وجل، و إذا وجدت منهم زيادة محبة فذلك لطاعة أحدثتها فاشكر الله عز وجل.

و ليس فقط الجفاء بل الاستهانة و الاستخفاف من كل من دب فوق الأرض صغيرا كان أم كبيرا حقيرا كان أو جليلا
دل ذلك قانون حذيفة بن اليمان الذي نص على أنه " ما استخف قوم بحق الله عز وجل إلا بعث الله عليهم من يستخف بحقهم.

و ما اصدق قول العمري الزاهد حين برهن على صحة قانون حذيفة فقال:
" من ترك الأمر بالمعرف و النهي عن المنكر من مخافة المخلوقين
نزعت منه هيبة الطاعة، فلو أمر ولده أو بعض مواليه لاستخف به.



انتظرونا قريبا
مع إكمال النسمه الاولى
من نسائم الإيمان



الرجاء عدم الرد حتى يكتمل الموضوع
حالياً للقراءه فقط







[/CENTER]


التعديل الأخير تم بواسطة سلطان الزهراني ; 24-10-2010 الساعة 01:37 PM
  رد مع اقتباس
قديم 24-10-2010, 12:59 PM   #3
سلطان الزهراني
الرائـــع

الإقامة :  السعوديه
هواياتي :  الجرافيك والمونتاج
سلطان الزهراني في إبداع مستمرسلطان الزهراني في إبداع مستمرسلطان الزهراني في إبداع مستمرسلطان الزهراني في إبداع مستمرسلطان الزهراني في إبداع مستمر
سلطان الزهراني غير متواجد حالياً
افتراضي رد: هبي ياريح الإيمــان





هبي ياريح الإيمــان


4- تعسير الامور

قال عزل وجل (( ما اصابكم من مصيبه بما كسبت ايديكم)) الشورى 30

وقال صلى الله عليه وسلم (( لا يصيب عبدا نكبه فما فوقها او دونها إلا بذنب
وما يعفو الله عنه اكثر ))

اما الما ديون الغارقون في بحر الشهوات فيتبرمون ويتضجرون إذا ما وقعو في شده
او واجهتهم محنه دون ان يعلمو انهم السبب لانهم بدأو بالاعتداء اولا واقترفو الذنب
فعوقبو والبادئ اظلم

رحمة الله على اهل القلوب الحيه من امثال سفيان الثوري حين قال :
(( اني لأعرف ذنبي من خلق امرأتي ودابتي وفأرة بيتي ))
وهذه معرفه لا ينالها الا من نور الله قلبه وأضاء بصيرته وهداه سواء السبيل
نسأل الله ان نكون منهم

العداوهـ واالبغضاء


افسد العاصي ما بينه وبين الله فنزلت العقوبه به
ليفسد ما بينه وبين الناس قال الله تعالي (( ومن الذين قال انا نصارى اخذنا ميثاقهم فنسو حظا
مما ذكروا با فأغرينا بينهم العداوة والبغضاء الى يوم القيامه )) المائده 14

6 -حرمان الطاعه

يقول سفيان : حرمت قيام الليل أربعة أشهر بذنب وابن سيرين يعير رجلا بالفقر فيحبس في دين
ومكحول يعير آخر بالرياء في البكاء فيحرم البكاء من خشية الله سنه

والحقيقه أن تعجيل هذه العقوبات هومن علامات حب الله للعبد فانها محتمله تمر سريعا وتنقي
أما عقوبة الآخره : فما لا عين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر على قلب بشر
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (( اذا اراد الله بعيد خير عجل له العقوبه في الدنيا. واذا اراد الله بعيده الشر
امسك عن بذنبه حتى يوافى به يوم القيامه

لحظه من فضلك
قد يذنب العبد ولا يشعر ان الله عاقبه ، ولا يحس ان نعم الله عليه تغيرت فما تفسير ذلك .!
اقول فقدان حلاوة الخشوع والمناجاه حرمان ,الزهد في الإزدياد من الطاعات حرمان أغلاق
باب القبول حرمان , قحط العين وعدم بكائها حرمان , قسوة القلب وعدم تأثره عند سماع الموعظه حرمان
والمحرومون كثير ولكن لا يشعرون .

أخي العاصي ....


كم نظرت عينك الى الحرام فقل بكاؤها وكم غبت عن صلاة الفجر فانطمس نور وجهك ، وكم
رتعت في المال الحرام فمحقت بركته ، وكم مره استمعت بلذاذة الألحان فحُرمت تلاوة القرآن وغزا حب
الدنيا قلبك فخرجت الآخره منه ، لان تالاخره عزيزه لا تقبل الشراكه

لطيفه

قال ابراهيم ابن ادهم :
(( كثرة النظر الى الباطل تذهب بمعرفة الحق من القلب ))

7- المعاصي تزرع المعاصي :

ومناطذلك ان الرجل اذا عمل بعصية الله ابتدره الشيطان وابتعد عن الملك ، فلا يدل الشيطان
الا على شر ومعصية وأثم ومهلكه ، لذلك صدق سهل بن عاصم حين قال : عقوبة الذنب الذنب
تماما كحلقات السلسله يشد بعضها بعضا ، اوكحبات العقد الواحد ، اذا سقطت منه حبه انفرط العقد
وسقطت باقي الحبات

وقد كان ابن القيم موفقا حين اقسم )) تالله ما عدا عليك العدو ( الشيطان ) الا بعد ان تولى عنك المولى
( الملك ) فلا تظن الشيطان غلب ولا الحافظ اعرض

والطاعات مثل ذلك

واذا عمل العبد بطاعة ابتدره الملك وابتعد عنه الشيطان فلا يدله الملك الا على طاعه وخير
وتزكيه وبر ولذلك قالوا :
الطاعه ولود وثواب الطاعه ... الطاعه

فإذا رأيت الرجل يعمل الطاعه فاعلم ان لهذه الطاعه عنده أخوات ، واسمع الى انتباه خُليد العصري إلى
هذا المعنى ، واغتنامه لإقتراب الملائكه منه عقب طاعته فيُشهدهم على صالح عمله ليرفعوه الى الله مباشره

كان خُليد العصري يذكر الله حتى تطلع ، ثم يغلق بابه وقد أطمان على الملائكه ابتدرته
واشياطين اجتنبته فينادي على الملائكه المقربين ويقول مرحبا بملائكة ربي والله لأشهدنكم اليوم من
نفسي خيرا ... خذوو

بسم الله .. سبحان الله .. والحمد لله .. ولا اله الا الله .. والله اكبر . ولا يزال كذلك حتى تغلبه عيناه ، او يخرج
للصلاة ؟

أما ابو بكر بن عياش : فقد استغل الفرصه السانحه واغتنم صحبة الملائكه فطلب اليها طلبا خاصا
قليل من فطن اليه فكان يقول : يا ملكي ادعو الله لي فانكما أطوع لله مني !!
[/size]



انتظرونا قريبا
مع إكمال النسمه الاولى
من نسائم الإيمان



الرجاء عدم الرد حتى يكتمل الموضوع
للحديث بقيه


التعديل الأخير تم بواسطة سلطان الزهراني ; 24-10-2010 الساعة 01:38 PM
  رد مع اقتباس
قديم 08-04-2014, 09:42 PM   #4
سلطان الزهراني
الرائـــع

الإقامة :  السعوديه
هواياتي :  الجرافيك والمونتاج
سلطان الزهراني في إبداع مستمرسلطان الزهراني في إبداع مستمرسلطان الزهراني في إبداع مستمرسلطان الزهراني في إبداع مستمرسلطان الزهراني في إبداع مستمر
سلطان الزهراني غير متواجد حالياً
افتراضي

يقول عز وجل (وذكر فإن الذكرى تنفع المؤمنين )

  رد مع اقتباس
قديم 09-04-2014, 06:08 PM   #5
Aouadi Drak
طالب جديد
افتراضي

شكرا على المعلومة

  رد مع اقتباس
قديم 07-05-2014, 04:59 PM   #8
tictakpen
طالب متفوق
 
الصورة الرمزية tictakpen

الإقامة :  مدرسة جرافيك مان
tictakpen مبدع بلا حدودtictakpen مبدع بلا حدودtictakpen مبدع بلا حدودtictakpen مبدع بلا حدودtictakpen مبدع بلا حدودtictakpen مبدع بلا حدودtictakpen مبدع بلا حدودtictakpen مبدع بلا حدودtictakpen مبدع بلا حدودtictakpen مبدع بلا حدودtictakpen مبدع بلا حدود
tictakpen غير متواجد حالياً
افتراضي

جزاكم الله كل خير أخي

  رد مع اقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 زائر)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:59 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc. Trans by
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع الحقوق لمدرسة جرافيك مان
اعلانات جرافيك مان
Google