مدرسة جرافيك مان  

تحميل فيكتور جرافيك


خلفيات الاستوديوهات الدعايه والاعلان و الطباعة دورة فوتوشوب الاستوديوهات دورة سويش ماكس دورة مونتاج الفيديو تحميل خلفيات فيديو خلفيات فوتوشوب psd جرافيك مان
الانتقال للخلف   مدرسة جرافيك مان > الأقسام العامة > المواضيع الاخباريه > الحوار والنقاش

الملاحظات

الحوار والنقاش النقاش والرأي والرأي الأخر

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-03-2016, 04:32 AM   #1
همسة خير
طالب جديد
افتراضي وماذا بعد .... قصة من تأليفى ....

بسم الله الرحمن الرحيم
وماذا بعد ....
وما قصة حياة الإنسان إلا سلسلة من القصاقيص
بكل أقصوصة ملايين المعانى والأعاجيب
ولآن الإنسان يتسابقه
ويعتليه الفضول فيبحث عن نهاية أُقصوصته
حتى ولو كان بأول سُلمه يتشوق لجملة
وماذا بعد ....
فتعالوا لنُثرى قيم العقل بهذه الاقصوصة التى
أظنها جُذوة قبس ستُنير حلكة يأسنا
وتُقمر دروب الآمل صوب حتمية نجاحنا ..
ولنستقى من كل جزء ولنُفطن
ماذا بعد ..
تقول بطلة قصتنا ...
نشأت وسط عائلة بسيطة جدا أب وأم لم ينالا أدنى
قسط من التعلم طبعاً لظروفهم المادية السيئة
أبى فلاح بسيط جدا لكنه بشوش فى وجهنا
ولا يؤخر لنا طلب وأمى فلاحة بسيطة الفطرة
ولى اخوات بنات يصغُرانى بهمسات
عمرية
منذ نعومة أظافرى وأنا مُتمردة على كل شىء
لا يُعجبنى شىء , كان أبويا يحاولا إرضائى
بشتى الوسائل و لا ينهرانى بأى شكل من الأشكال
على حساب شقيقاتى كنت أفرح اكيد
لأنى الأهم أنانية بطبعى
وجرت الايام المُدللة ودخلت المرحلة الابتدائية
فكنت أنتقى صديقاتى كل المتمردات حتى على
أعمارهم
وجرت السنون وحصُلت على الابتدائية بمجموع
ضئيل ولم اهتم
واستكملت تفاهة حياتى فى المرحلة الإعدادية
حيث يرادفنى نفس الصويحبات نبحث عن الموضة
والقُصير والكعب العالى
هذه أقصى مساعينا وعملنا الدؤوب
ولا أعرف للكتاب والإستذكار عنوان
لا أبصره تغشت عينى بحُب
العجوز الطروب الدنيا
وزهددت مآربى فى العلم كأنه عارض رخيص لا
أُبصره
ومرت الثلاث أعوام وأنا أنجح فقط دون النظر للمجموع
ولم اجد بداخلى هدف إلا أن
أُدلل فقط وأمرح وأشرُد وأتطلع وأشاور
وأبى يتداين ليُنفّّّّذ طلباتى
وأزفت الآزفة مُعلنة أنه أتى الإمتحان
الفارق بعُمرى بأكمله لكنى
لا أبالى فقد خُدرت جوارح المسئولية لدى
وبالطبع أسرع أبى للتوصية عليا لآغش لكى أنجح
وفعلا دخلت الإمتحان ووجدته إمتهان لأنى لم أتمكن
من الغش لأنه فى إعتقادى أسمى وسائل النجاح
فالمراقب بلحيه وأوصى على كل أصدقائه
لأنه وجدنى غشاشة
ومرت الأيام ونجحت بمجموع يُعد على الأصابع
يا دوب يُلحقنى بثانوى تجارى وهو أقل درجه تعليمية
والغالبيه العظمى من صويحباتى إلتحقن الثانوى العام
لآول مرة بحياتى أبكى بحُرقة وصوتاً عالى
لأنى أضعت مستقبلى وصرخت نفسى قائلة
" أشمعنــــــــــا أنــــــــــــــااااااا "
يــــــــــــااااااه
لأول مرة أقول إشمعنا
لأول مرة أقول أنـــا فيــن
لأول مرة أقول وأُفتش عن معنى مستقبل
مصطلاحات سُعر بها وجدانى فنطق بها لسانى معلنًا تحطيم قيود اللاوجود
شعرت بالغيرة تنهش سويداء قلبى
فكل صويحباتى تركونى إفترقنا لكلا منا مستقبله الآنى
ودخلت المدرسه التجارية منزوية لا أتكلم مع أحد
لا أقوى ان أنسجم مع البنات
وأُحن لصويحباتى اللاتى كن ينظرن إلي بتدنى واستعلاء
كأنهن قاطنى قصرٌا مشيد عالى لا يُسمح لى بنظر طرفة
هنا بدأت خطواتى تتلمس معنى الإرادة وصلابة العزيمة
وأسأل نفسى إيه ينقصنى لأتفوق عليهم وأدخل الجامعة كمـــــان
وجدت صوتاً من المستقبل يصم آذانى بأنه لا شىء سوى الإستسلام للخنوع والوهن
فبدأت أرقب معنى أن القمر بالسماء بعيد ,,, لكنى
أقسمت بملامسته وتخطيه أيضًا
فبدأت أندمج مع صديقاتى الجدد وبدأت أسمع اعاجيب الحكايات وبدأت أتجاذب معهم أطراف المشاكل وأسدى أراء صائبة وأتعلم كيف أتعايش بسلاسة
وبدات أصلى وأنزل للمسجد وتتسع آفاق علمى بالحياة بدأت أكبر سنه بسنه وتُكون
شخصيتى وتتأصل قوتها ولم أعد أبالى بأصحاب المقامات الرفيعة
بل كنت أتقرب ممن يثرينى بأطروحات جديدة لأرسم ملامح شخصيتى كما
أتطلع
ورغم توافر مناحى عديدة للخطأ لكنى لم أقم به وانا بأفتى عُنفوان شبابى
وجمال خلقى وخُلقى وبشاشتى
والثقة المُفرطة من أهلى .......
وبــــــــــــالمدرسة
لأول مرة أرتدى الحجاب ولأول مرة
أقرأ بالمصحف وأُطيع ربى
والبس ما يستر جمالى
تحولت حياتى للنقيض أقمرت غُرفتى ومكتبى
بالإستذكار والعلم والمطالعة ,,,
نجحت حياتى علمياً وعملياً
بدأت أندمج .. حياتى أينعت بنبته براقه
وهى العلم ونعت الضلال والظلام
وجريت الثلاث سنوات ووجدتنى على موعد
مع السعادة أقصد الإمتحان أول تحدى
وظننته الأخير ووجدته أول سُلمه
بعالم مُمتهر بقوة التحدى
دخلت الإمتحان وكلى أمل بأن حلمى نضج وشارف
ملامسة الفوز وقارب خط البدايه
وكأنى شخص جديد لأول مرة يرقب ليلة الامتحان يُدك عقلى بالتطلع
ويتأمل بالنجاح ودخلت الإمتحان ولم أسعى لأن أغش
لأنى نويت وإنتويت النجاح ورجوت التوفيق من المولى عز وجل
والسداد وبالفعل انتهت الإمتحانات ومضى الوقت
كعدو السلحفاة وبداخلى لهيب يتأجج كل يوم وقوده
الأمل بعدد حبات الرمال اللاهبة
وأتت النتيجة وحدث ما لم يكن بالحسبان
مــــــــــاذا حــــــــدث !!!!!!
سنعرفه قريبا فى الجزء الثانى من قصة
وماذا بعد ؟؟؟؟
العفو والعافية

  رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدليلية
, , ,


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 زائر)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:06 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc. Trans by
جميع الحقوق لمدرسة جرافيك مان
اعلانات جرافيك مان
Google